image

استشهاد 9، اختطاف 28 شخصا في عملية كبرى شنتها قوات الباكستانية بمستونغ، بلوشستان

صوت البلوش (كويتا): قامت قوات الأمن الباكستانية بإطلاق عملية كبرى صباح يوم السبت و جارية ليومها الثاني على التوالى في منطقة كهد كوچه و ضواحيها بمقاطعة مستونغ؛ لتعقب مسلحين اختطفوا حافلتين، وقتلوا ما لا يقل عن 20 راكبا يوم الجمعة 29 مايو.

وقالت قوات حرس الحدود في بيان إن 200 جندي مدعومين بطائرات حربية يشاركون في العملية التي تجرى في مستونغ، معقل التمرد منذ وقت طويل والذي يشهد عنفا متزايدا في الأسابيع الأخيرة.

أفادت مصادر محلية عن استشهاد 9 مدنيين عزل و اختطاف ما لا يقل عن 28 شخصا خلال عملية عسكرية شنتها قوات الأمن الباكستانية في منطقة كهد كوچه بمستونغ في حين نقلت مصادر أمنية عن مقتل 7 مسلحين.

شنت مسلحين هجوما على حافلتين في مستونغ كانوا متجهتين من مدينة بشين إلى مدينة كراتشي، وتمكنوا من اختطاف 25 راكبا من أصل 80 كانوا على متنهما، و تبنت جيش البلوشي الموحد مسؤوليتها، و الذي أدين على نطاق واسع من قبل البلوش.

البلوش يدينون مجزرة مستونغ

في تصريحات منفصلة للأحزاب السياسية و للقادة البلوش المؤيدين لتحرير بلوشستان أدانوا بشدة قتل الأبرياء من قومية البشتون في منطقة مستونغ يوم الجمعة.

حزب الجمهوري البلوشي في بيان صحفي يدين بشدة المذبحة الوحشية لـ 20 راكبا من البشتون الأبرياء في منطقة مستونغ. و صرح الحزب أن القتل الوحشي للبشتون في المناطق البلوشية مؤامرة لتقسيم البلوش والبشتون و هم شعبين شقيقين الذين تعايشوا سلميا للقرون.

الحركة الوطنية البلوشية أدانت أيضا حادثة مستونغ، و قال أن الحركة تدين بشدة مجزرة مستونغ حيث تم استهداف البشتون العزل، و لا يمكن تقدير هذا العمل سواء تم ذلك من قبل الاستخبارات الباكستانية أو البلوش.

وقال رئيس مجلس حقوق الإنسان البلوشي، السيد ظفر البلوشي أن مجلس حقوق الإنسان البلوشي يدين المجزرة المؤسفة في حق الأبرياء البشتون في مستونغ من قبل قوات الأمن الباكستانية التي تهدف إلى تعزيز الصراع العرقي في المنطقة.

و من جانب أخر أدان متحدث بإسم منظمة طلبة البلوش (آزاد)، الهجوم الدموي التى استهدف المدنين في مستونغ و رد فعل القوات الباكستانية بقتل الأبرياء في عملية عسكرية شنتها في المنطقة. وقال المتحدث، ان قتل الأبرياء البشتون في مستونغ لا يبشر بالخير بالنسبة للحركة الوطنية لأجل الاستقلال. مثل هذه الأنشطة قد تشوه صورة النضال الوطني البلوشي على الصعيد الدولي و يؤدي أيضا إلى سوء الفهم بين القوميات المجاورة.

و كما بررت كل من السيد براهمداغ بكتي، مهران مري و حيربيار مري موقفهم ضد هذا العمل الهمجي التى لا علاقة لها بالنضال البلوشي لأجل تحرير بلوشستان.

Share and Enjoy