img_6810

مظاهرات الحزب الجمهوري البلوشي يكشف جرائم باكستان في الأمم المتحدة

صوت البلوش (جنيف): خرج الحزب الجمهوري البلوشي بقيادة رئيس الحزب السيد براهمداغ بكتي و القيادي البارز السيد مهران مري مسيرة سلمية من منطقة رايف في جنيف إلى ساحة الكرسي المكسور أمام مقر الأمم المتحدة يوم أمس الخميس 22 سبتمبر / أيلول.

انضم عدد كبير من النشطاء البلوش وغيرهم من نشطاء حقوق الإنسان والسياسيين في مظاهرة سلمية عقدت أمام مقر الأمم المتحدة بعد وصول المسيرة في ميدان الكرسي المكسور.

حيث رفع المتظاهرين شعارات ضد الإحتلال الباكستاني وحملوا لافتات، كتب عليهما “لا لباكستان”، “وقف الإبادة الجماعية بحق البلوش” و “الحرية لبلوشستان”.

وتواصل الحزب الجمهوري البلوشي BRP في يوم الثاني (الجمعة) ونُظم وقفة احتجاجية صامتة خارج مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان. لتسليط الضوء على العمليات العسكرية الجارية في بلوشستان. التقى القيادي مهران مري والزعيم براهمداغ بكتي مع نائب رئيس البرلمان الأوروبي السيد ريتشارد كزرنيكي، وناقشوا عن وضع حقوق الإنسان في بلوشستان المحتلة.

img_6810

img_6814

img_6815

img_6816

img_6817

img_6818

img_6819

img_6820

img_6821

img_6822

img_6823

img_6824

img_6813

img_6825

img_6826

img_6829

img_6830

img_6831

img_6832

img_6833

img_6828

نائب رئيس البرلمان الأوروبي السيد ريتشارد كزرنيكي
نائب رئيس البرلمان الأوروبي السيد ريتشارد كزرنيكي

Share and Enjoy