استشهاد 9، اختطاف 28 شخصا في عملية كبرى شنتها قوات الباكستانية بمستونغ، بلوشستان

image

صوت البلوش (كويتا): قامت قوات الأمن الباكستانية بإطلاق عملية كبرى صباح يوم السبت و جارية ليومها الثاني على التوالى في منطقة كهد كوچه و ضواحيها بمقاطعة مستونغ؛ لتعقب مسلحين اختطفوا حافلتين، وقتلوا ما لا يقل عن 20 راكبا يوم الجمعة 29 مايو. وقالت قوات حرس الحدود في بيان إن 200 جندي مدعومين بطائرات حربية يشاركون … Read more

باكستان تعدم 3 بلوش حاولوا خطف طائرة قبل 17 عامًا

image

صوت البلوش (كويتا): نفذت السلطات الباكستانية، الخميس 28 مايو، حكم الإعدام بحق 3 أشخاص كانوا قد حاولوا اختطاف طائرة عام 1998. وحاول كل من شاهسوار البلوشي، صابر البلوشي و شبير رند اختطاف طائرة تابعة للخطوط الجوية الباكستانية، كان على متنها ثلاثون شخصًا في مايو 1998، لإجبار الحكومة الباكستانية على إلغاء تجارب نووية مخططة في المنطقة … Read more

ما بعد التجربة النووية الباكستانية على أراضي بلوشستان

تجربة النووية

صوت البلوش – في 28 مايو 1998م، قامت باكستان بتجربتها النووية على أراضي بلوشستان، ولقي القرار اعتراضاً من أهالي المنطقة، وفي مقدمتهم حاكم بلوشستان آنذاك، إلا أن الحكومة الباكستانية لم تكترث باعتراضهم، وأصرت على إجراء التجربة، رغم علمها بحجم الأضرار التي ستلحق ببيئة المنطقة وسكانها، ولاعتراضه على إجراء هذه التجربة فوق أرض إقليمه دفع حاكم … Read more

مقتل 3 وجرح 16 بانفجار استهدف موكب نجل الرئيس الباكستاني بحّب، جيش تحرير بلوشستان يتبنى المسؤولية

image

صوت البلوش (كويتا): لقي ثلاثة اشخاص مصرعهم واصيب 16 آخرون بجروح مساء الأحد، اثر انفجار قنبلة استهدف موكب نجل الرئيس الباكستاني ممنون حسين في حّب ببلوشستان. وقال متحدث باسم ادارة التحقيقات بالشرطة الباكستانية حب جام ماندوكهيل لوسائل الاعلام الباكستانية ان موكب نجل الرئيس سلمان ممنون حسين كان يسير في احدى طرق المنطقة الصناعية بحّب عندما … Read more

الحركة الوطنية البلوشية في ألمانيا تحتج ضد جرائم باكستان في بلوشستان

image

صوت البلوش (برلين): نظمت الحركة الوطنية البلوشية مظاهرة احتجاجية يوم الأحد 24 مايو، امام بوابة براندنبورغ قرب السفارة الأمريكية في برلين عاصمة ألمانيا، ضد همجية الإحتلال الباكستاني على الشعب البلوشي.

وقال ممثل الحركة الوطنية البلوشية BNM في ألمانيا، أن باكستان ترتكب جرائم وحشية ضد الشعب البلوشي المحتل منها؛ اختطافات قسرية، قتل خارج نطاق القضاء، تهجير القرى، عمليات عسكرية و غيرها من الجرائم.

في الفترة الأخيرة، شنت قوات الإحتلال الباكستانية عمليات عسكرية واسعة النطاق في منطقة قلات، مستونغ، أواران، مشكى، ديرة بكتي، تربت و غيرها من المناطق البلوشية ، و التى أسفرت عن استشهاد ما لا يقل عن 20 شخصا بينهم الأطفال و كبار السن. و عدد كبير من المدنيين اختطفوا من قبل القوات الباكستانية خلال هذه العمليات العشوائية. و وصفته الحركة أنه تطهير عرقي.

اثناء المظاهرة قامت نشطاء الحركة الوطنية البلوشية بعصب العينين و مكبل اليدين و ذلك تضامنا مع أولئك الذين يعانون من الاضطهادات في زنزانات التعذيب للنظام الباكستاني ولإظهار وضعهم.

و عرضت حركة BNM صور الضحايا الذين فقدوا حياتهم على يد المحتل الباكستاني، و قاموا أيضا بتوزيع كتيبات على المجتمع المدني التى تكشف فظائع باكستانية بحق الشعب البلوشي.

نشطاء في شبكة تواصل الاجتماعي (( تويتر )) أيضا شاركوا في مظاهرة عبر تنشيط هاشتاغ #BalochGenocideByPakistan أي إبادة البلوش من قبل باكستان، لتسليط الضوء على المظاهرة التى نظمت في برلين و كشف انتهاكات حقوق الإنسان في بلوشستان.

الحركة الوطنية البلوشية

image

image

image

image

image

image

image

image

فيديو: القتل الوحشي للعِرْسان البلوش على يد الجيش الباكستاني في منطقة مشکے


داهمت عناصر الجيش الباكستاني في ساعات الصباح الأولى من يوم 21 أبريل 2015 حفل زفاف جماعي في قرية گورجگ بمنطقة مشکے ( بلوشستان المحتلة ) ، وقد اعتدوا على النساء والأطفال بالضرب واختطفوا سبعة أشخاص بينهم ثلاثة من العرسان.

وفي المساء تلقي ضابط في الشرطة القبلية اتصالا من مسؤول في الجيش الباكستاني يبلغه بأن يأتي إلى المعسكر من أجل استلام جثث أربعة متمردين قتلوا خلال اشتباكات مع عناصر الجيش في المنطقة.

بعد ذهاب عناصر الشرطة القبلية إلى استلام الجثث في المعسكر تبين أنه لا صحة لادعاءات الجيش الباكستاني وأن الجثث تعود للأشخاص الذين اختطفوا خلال حفل الزفاف الجماعي وقد قتل أربعة منهم بعد تعرضهم للتعذيب المبرح بينهم ثلاثة من العرسان وأسماؤهم كالتالي: باسط ، إعجاز ، شاه نوار وآفتاب.

ومن الجدير بالذكر ، أن الضحايا كانوا ناشطين سياسيين من حزب الحركة الوطنية البلوشية ومنظمة طلبة البلوش – آزاد ، ولم تكن لهم أية صلة بالجماعات المسلحة التي تناضل من أجل تحرير بلوشستان ، سوى أنهم كانوا من أقارب أختر نديم ، أحد القياديين الميدانيين من جبهة تحرير بلوشستان.
هذا المقطع يروي لنا جزءً من معاناة الشعب البلوشي الذي يقبع تحت الإحتلال الباكستاني

مَهْرَنگ بَلوچ تروي قصة اختطاف و تعذيب والدها مير عبدالغفار

جيدروسيا اليوم ـــ منذ أن وقعت بلوشستان الشرقية تحت الإحتلال الباكستاني الغاشم في عام 1948، رأى البلوش و اختبروا جميع صنوف التعديات على حقوقهم السياسية و الإقتصادية ، و الأهم حقوقهم الإنسانية و حقهم في الحياة . لعلمهم بأن بقاء دولة الباكستان مرهون بما توفره أرض البلوش من موارد طبيعية ، لا يألوا البنجابيين (النخبة الباكستانية) و أتباعهم جهدا في تكميم أفواه كل بلوشي يتجرأ على رفع صوته و مطالبته بحقوقه .

و كغيره من آلاف البلوش الذين لم يستطيعوا الاستمرار بالسكوت على الظلم الواقع على شعبهم ، انضم مير عبدالغفار لانگو بَلوچ إلى واحدة من عدة أحزاب سياسية تهدف إلى رفع الظلم عن شعبهم البلوشي الواقع تحت الإحتلال البنجابي.

و بسبب ذلك تعرض للمضايقات على أيدي القوى الأمنية الباكستانية المنتشرة على طول و عرض بلوشستان . و عند رفضه الإستسلام ، خطفوه مرة و مرتين و ثلاثا ليختفي كلياً عن الأنظار من دون أن يعرف أحدهم أين أخذوه و مالذي حل به ؟ فلا تهم وجهت إليه ، و لا هو أعتقل قانونياً او تم محاكمته رسمياً … بكل بساطة… اختفى الرجل.

استمر الحال هكذا بين اختفاء و ظهور مفاجئ ، حتى كانت المرة الرابعة عام 2009، فمن بعدها لم يعد هو ، بل عادت جثته المشوهة حاملة آثار تعذيب في 1 يوليو عام 2011.

في هذا الفيديو تروي ابنته مَهْرَنگ قصته عقب عودته من عند خاطفيه في المرة الثالثة ، و قد كان في أثناء تصوير هذا اللقاء حياً في سجون التعذيب السرية ، و لكن لم يستمر ذلك طويلاً …. قصة مير عبدالغفار لانگو هي قصة كل بلوشي اليوم يرفض الخنوع و العيش الذليل تحت رحمة محتليه.